Uncategorizedالسياسية

ابي رميا يلتقي فهمي: ملفات لاسا والغابات ومحافظة كسروان- جبيل

— ابي رميا يلتقي فهمي: ملفات لاسا والغابات ومحافظة كسروان- جبيل ومعمل نفايات حبالين ودوائر قائمقامية جبيل على طاولة البحث  

إجتمع عضو تكتل لبنان القوي النائب سيمون ابي رميا بوزير الداخلية والبلديات العميد محمد فهمي في مكتبه في الوزارة حيث تطرقا الى ملفات وطنية تتعلق بالمباشرة بتطبيق خطة الحكومة لانقاذ الوضع الاقتصادي والمعيشي في ظل الارتفاع الجنوني للخدمات والسلع المعيشية بسبب تدهور سعر صرف الليرة مقابل الدولار.
كما تم التطرق الى ملف لاسا على عتبة إنتهاء المهلة التي اعطاها معالي وزير الداخلية للجنة متابعة ملف النزاع في لاسا برعاية محافظ جبل لبنان. وقد شكر ابي رميا الجهود التي يبذلها كل من وزير الداخلية ومحافظ جبل لبنان مطالبا بالاسراع بالبتّ في الخلاف المستجد حول قطعة ارض من عقار كانت مؤسسة جرجي الدكاش الزراعية تنوي استثمارها زراعيا لمساعدة بعض العائلات. كما عرض أبي رميا رؤيته للحلّ النهائي للنزاع العقاري في لاسا القائم على العودة الى القضاء العقاري لكل مواطن معترض على المسح في لاسا، وهو الحلّ الذي تمّ التوصل اليه برعاية البطريرك الماروني والمجلس الشيعي الأعلى منذ سنة 2011.
وشدد ابي رميا ان جبيل كانت وما تزال مثالا للعيش الواحد، لذا يجب ان يتم العمل سريعا من اجل معالجة الاشكالية العقارية في لاسا التي تأخذ منحاً طائفيا من وقت لأخر، مؤكدا انه على الجميع ان يكون تحت سقف الدولة والقانون. 
كما تمّ التطرق الى مراجعات مواطنين يتم التعدي على اراضيهم في منطقة الغابات، حيث طالب أبي رميا بالتدخل سريعا لحماية الممتلكات الخاصة للمواطنين في تلك البلدة واتخاذ كافة الاجراءات القانونية بحقّ المرتكبين. 
كما جرى البحث في التعيين الاخير لمحافظ كسروان-جبيل السيدة “بولين ديب” وتسريع الاجراءات الآيلة الى إستلامها والاضطلاع بمهامها كمحافظ جديد لمحافظة جبيل – كسروان، لا سيما لجهة تأمين الامكانيات المالية والادارية للمحافظ الجديد. 
وتم البحث أيضا في مستحقات اتحاد بلديات جبيل من الصندوق البلدي المستقل لصالح الشركة المشغلة لمعمل معالجة النفايات في منطقة حبالين. 
أخيرا تطرق أبي رميا الى ملفات لها علاقة بدوائر تابعة لوزارة الداخلية في قائمقامية جبيل وخاصة اعمال الترميم التي يجب ان تبدأ في دائرة النفوس حيث الوضع في هذه الدائرة كارثي لوجستيا واداريا، مذكراً بوجود هبة مقدمة من الدكتور فرانسوا باسيل للمساهمة في ترميم هذه الدائرة وهي ما تزال عالقة وحتى الان بسبب الروتين الاداري وعدم اعطاء الامر للمباشرة بالاعمال.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق