السياسية

الرئيس أمين الجميّل يلتقي في العاصمة نيقوسيا الرئيس القبرصي نيكوس أناستازيادس

مكتب الرئيس أمين الجميّل

التقى الرئيس أمين الجميّل في العاصمة نيقوسيا الرئيس القبرصي نيكوس أناستازيادس الذي دعا الرئيس الجميّل الى توظيف علاقاته الدولية والاقليمية بهدف التخفيف من حدة التوترات وتقريب وجهات النظر بما يسمح لمنطقة الشرق الأوسط بتلافي مزيد من الكوارث خاصة وأن هذه المنطقة باتت استراتيجية بامتياز على خلفية اكتشاف آبار النفط والغاز الأمر الذي يؤجج القوى الكبرى.

 وحث الرئيس القبرصي على ايجاد مناخ من التفاهم لتمكين الدول من استثمار هذه الثروة وتوظيفها في رفع مستوى الشعوب الحياتي وفي ارساء التطور الاقتصادي والثقافي والاجتماعي. كما حمّل الرئيس القبرصي الرئيس الجميّل تمنياته بخروج لبنان من الأزمة الراهنة بما يحفظ سيادة الدولة وينأى بها عن التدخلات الخارجية.

الرئيس الجميّل لفت من جهته الى معاناة قبرص وهي الدولة الأولى في المنطقة التي تعرضت في العام 1974 لزعزعة استقرارها جراء  تسعير النعرات المجتمعية، وقد انتقلت هذه العدوى الى لبنان قبل أن تتمدد الى دول أخرى في المنطقة من خلال تذكية العوامل الطائفية لأهداف سياسية وهذا ما حصل في أفغانستان وايران وفي دول الشرق بعد سقوط الاتحاد السوفياتي، كما في الربيع العربي.

 ولفت الرئيسان أناستازيادس والجميّل الى الوضع الذي تعانيه دول أوروبا جراء تعرضها لهجمات ارهابية. وتوافقا على ضرورة توثيق العلاقات بين البلدين، لبنان كبوابة عبور وتضامن مع الدول العربية وقبرص كمدخل للانفتاح الى الاتحاد الأوروبي كما توافق الرئيسان على اهمية انشاء مجموعة عمل تعنى بتقديم الحوار بين الدول والحضارات كمدخل اساسي لإرساء ثقافة السلام في المنطقة .

اشارة الى أن الرئيس الجميّل التقى أيضاً رئيس البرلمان القبرصي ماريوس قارويان وسفيرة لبنان في قبرص كلود حجل.

ويتابع الرئيس الجميّل مشاركته في المؤتمر الدولي حول مستقبل الشرق الأوسط ومعادلة التوازن الجديد بين القوى الدولية المنعقد في العاصمة القرصية نيقوسيا.     

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق