السياسية

القوات اللبنانية متمسكة بالتحالف مع تيار المستقبل ولن تسمِ أحداً في استشارات الاثنين

صدر عن تكتل “الجمهورية القوية” على أثر الاجتماع الإستثنائي الذي عقده مساء الأحد الواقع فيه ١٥ الجاري في سياق اجتماعات التكتل المفتوحة مواكبة للمرحلة الاستثنائية وعشية الاستشارات النيابية الملزمة التي يشارك فيها التكل، البيان الآتي:

تتمسك القوات اللبنانية بالتحالف على المستوى الاستراتيجي الذي يجمعها مع تيار المستقبل والرئيس سعد الحريري، هذا التحالف الذي حقق انجازات عدة في طليعتها الدفاع عن مشروع السيادة والاستقلال ولبنان اولاً والتوازن الوطني، وبالتالي هذا التحالف الذي انطلق مع انتفاضة الاستقلال ما زال مستمراً وسيبقى على هذا النحو حتى قيام دولة فعلية في لبنان.
ومن جهة ثانية، دأبت القوات اللبنانية ومنذ 2 أيلول الماضي في اجتماع بعبدا الاقتصادي على المناداة بتغيير الممارسة والمسار من خلال استقالة الحكومة والمطالبة بتشكيل حكومة من اختصاصيين مستقلين، وقد أتت انتفاضة 17 تشرين الأول لتعزز طرح حكومة المستقلين بشكل كبير.
وعليه، تعتبر القوات أن لا شيء يعلو على تشكيل حكومة إنقاذ تشكل حاجة ماسة للبنان واللبنانيين في هذه الأيام، كما تعتبر بأنه يجب التوقف جدياً عند مطلب الناس بحكومة اختصاصيين مستقلين.
لذلك، فإن القوات اللبنانية لن تسمِ أحداً في استشارات يوم الاثنين في 16 كانون الاول 2019، على أن تعطي الثقة للحكومة في حال كانت مؤلفة من اختصاصيين مستقلين يتمتعون بثقة الناس ويلبون طموحات ومطالب اللبنانيين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق