.

المونسنيور عبدو يعقوب، في السماء

 

كتب سيمون ابي رميا: رجل دين ودنيا. مرجع روحي ووطني. المجدل وقضاء جبيل ولبنان وروما والفاتيكان يبكوك اليوم مونسنيور عبدو يعقوب. مثال للحكمة والمسؤولية والتواضع. الارض تخسرك والسماء تنتظرك. وستبقى أبداً من اعطى صورة بهية للبنان في المحافل الروحية العالمية ومن اعاد الحياة الى مقر البطريركية في يانوح.

 

ناجي امهز: ان خسارة المونسنيور يعقوب، هي خسارة فادحة للوطن ككل خاصة في هذه الاوقات الصعبة، لروحه السلام، في علياء المجد الذي اعطاه من محبته لجميع اللبنانيين، وداعا ابن جبيل كل جبيل التي ميزت وتميز بها لبنان، بامثالك مونسنيور عبدو يعقوب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock