.

مصلحة البيئة في الكتائب تنظم يوماً بيئياً من جبيل الى الرميلة مروراً ببيروت والمتن الشمالي

بيروت 20-3-2021

مصلحة البيئة في الكتائب تنظم يوماً بيئياً من جبيل الى الرميلة مروراً ببيروت والمتن الشمالي

تحت عنوان ” على بيئتنا ما منساوم” نظمت مصلحة البيئة في حزب الكتائب اللبنانية يوماً بيئياً خصص لتنظيف بعض الشواطئ والشوارع شملت الشوف، المتن الشمالي، كسروان، جبيل وبيروت

اقليما كسروان وجبيل تشاركا في تنظيف محمية بنتاعل وقد انضم الى النشاط رئيس اقليم كسروان الفتوح الدكتور سليم الصايغ
وفي المتن الشمالي تم تنظيف بولفار بيار الجميل الذي يمتد على طول شارع الجديدة وقد انضم الى العمل رئيس اقليم المتن الشمالي الياس حنكش الذي اكد ان البلد يحتاج الى تنظيف كبير في وجه سلطة تمتهن التشوية مؤكداً ان العمل على المساحات الخضراء يحتاج الى كثير من العمل ليكون للبنانيين فسحة يستطيعون ان يعيشوا فيها بشكل طبيعي وسط كل ما يحصل
اما اقليم الشوف فقد تكفل بتنظيف شط الرميلة بمواكبة من رئيسة الأقليم ريتا بولس.
وفي بيروت تولى اقليم الرميل تنظيف الشارع الذي يمتد من مستشفى الروم الى مستشفى الجعيتاوي وشارك في الحملة الشيخ نديم الجميل الذي اشار الى ان النظافة في الشوارع كما في البيوت لأن البيئة النظيفة تعكس حقيقة مدينتنا والايمان بجمال هذا البلد .
النفايات جمعت وفقاً لمبدأ الفرز المعروف ، فوضعت الأوراق والزجاج والكرتون في كيس منفصل عن بقية النفايات، و تم التنسيق مع معمل “B Clean ” الذي تولى نقل النفايات الى المعمل .
واكدت رئيس مصلحة البيئة جنين يونس ان الهدف الأساس للحملة هو التشجيع على الفرز من المصدر وهو الحل الأمثل لمشكلة النفايات التي ستبقى تتفاقم وتنعكس ضرراً على البيئة نتيجة تمسك السلطة بالخيارات السيئة والمطامر ورمي النفايات في البحر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock