تكنولوجيا

المفوضية الأوروبية تحظر “تيك توك” عن هواتف موظفيها

أعلنت المفوضية الأوروبية أنها حظرت تطبيق “تيك توك” في هواتف موظفيها في إجراء أمن سيبراني، ما يعكس مخاوف مسؤولين غربيين من مشاركة مقاطع مصورة مملوكة للصين.

وفي سابقة بالنسبة للذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، علق مجلس إدارة شؤون الشركات التابع لها استخدام التطبيق على الأجهزة التي تم إصدارها للموظفين أو الأجهزة الشخصية التي يستخدمها الموظفون في عملهم.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية، سونيا غوسبودينوفا، في مؤتمر صحفي ببروكسل، إن “سبب اتخاذ هذا القرار هو تعزيز الأمن السيبراني للمفوضية، ويهدف الإجراء أيضا إلى حماية المفوضية من تهديدات الأمن السيبراني وإجراءات قد يتم استغلالها لشن هجمات إلكترونية”.

ورفض المتحدثون باسم المفوضية الإفصاح عما إذا كان هناك أمر محدد أدى إلى الحظر، أو عن متطلبات رفع هذا الحظر.

ويواجه التطبيق الشهير تدقيقا مكثفا من جانب أوروبا والولايات المتحدة بشأن الأمان وخصوصية البيانات وسط مخاوف من إمكانية استخدامه بشكل كبير للترويج لوجهات النظر المؤيدة لبيجين أو للوصول إلى المعلومات الشخصية للمستخدمين.

يأتي ذلك في وقت تخوض فيه الصين والغرب صراعا أوسع حول التكنولوجيا، من مناطيد التجسس إلى رقائق الحاسوب.

يتبع إجراء الاتحاد الأوروبي خطوات مماثلة في الولايات المتحدة، حيث حظر أكثر من نصف الولايات وكذلك الكونغرس التطبيق من الأجهزة الحكومية الرسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى