اخبار عالميةافلام

مهرجان فجر السينمائي الدولي يفتتح دورته الـ42

رافقت مراسم افتتاح مهرجان فجر السينمائي الدولي الثاني والأربعين، تكريم كل من أبو الفضل بورعرب، فریبا كوثري، برويز شيخ طادی ومحمد رضا علیقلی، وحلقت العنقاء في فضاءات أقسام الفيلم القصير والوثائقي والصور والملصقات والإعلان.

وأقيم حفل افتتاح مهرجان فجر السينمائي، الذي لم يقام منذ عدة سنوات، مساء يوم الأربعاء 31 يناير 2024 في قاعة الوحدة بالعاصمة طهران، ليكون هذا العام حفلاً رسمياً لبداية مهرجان فجر السينمائي.

خلال هذه المراسم قال وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي: نحن فخورون بثورتنا الإسلامية وإنجازاتها، ويتشرف مهرجان السينما وغيره من المهرجانات بتسمية فجر السينمائي وهو عنوان قرآني، أنا سعيد لأن السينما الإيرانية تتقدم للأمام على ركيزة الأمل والأخلاق والوعي، نحن رواد الثقافة في المنطقة ونحمي رموز هويتنا ولغتنا وديننا وكافة شعائرنا الدينية والوطنية. والسينما والفن هما أهم الأدوات لرفع مستوى كل الإنجازات التي يفخر بها الشعب الإيراني، و نحن نحمي هذه الممتلكات التي نفخر بها مثل التواضع.

وتابع: في الاستطلاع الوطني الأخير الذي أجري منذ فترة، فإن 85% من الشعب الإيراني يعتبرون أنفسهم من أنصار هذا الرمز الأصيل والعريق للعفة والتواضع منذ آلاف السنين.

وفي القطاع الدولي، هناك أكثر من سبعين دولة معنا، وفي الجزء الافتتاحي من الحفل، رحب مجتبى أميني مدير مهرجان فجر السينمائي الدولي، بافتتاح المهرجان وأكد أن هذا العام نشهد اكتشاف الظواهر.

وصرّح: في القسم الدولي معنا أكثر من سبعين دولة وسيطغى على فعاليات المهرجان مشاركات واسعة.

وفي هذا الحفل تم تكريم فريبا كوثاري وأبو الفضل بورعرب (ممثلين سينمائيين)، ومحمد رضا علیقلی (ملحن سينمائي)، وبرويز شیخ‌طادی (مخرج سينمائي).

وصرّح الملحن الإيراني محمد رضا علیقلی في تأبينه في هذه المراسم: أتمنى السلام للعالم أجمع، كما أشعر بالأسف على عدوي إذا سالت الدم من أنوفه، فماذا عنا، لذلك دعونا نتعلم أن نتمنى السلام.

كان بث الفيديو للنصب التذكاري لشهداء الهجوم الإرهابي على شهداء كرمان جزءا آخر من حفل افتتاح مهرجان فجر السينمائي الثاني والأربعين.

– توزيع الجوائز الوثائقية والقصيرة في الافتتاح

ومن ضمن فعاليات افتتاح مهرجان فجر السينمائي في دورته الـ42، تسليم جائزة قسم الأفلام القصيرة، والذي رافقه وصول وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي محمد مهدي إسماعيلي.

وفي قسم الجوائز هذا حضر محكمو هذا القسم ثم تم منح شهادة الشرف لأفضل فيلم قصير لسيد حامد ومهدي حسيني عن فيلم ” یوفو”.

كما حصل محمد علي زاده فرد على جائزة أفضل فيلم قصير عن فيلم “شريف”.

وفي جزء آخر من حفل توزيع الجوائز، تم الإعلان عن الفائز بالفيلم الوثائقي الطويل بحضور لجنة التحكيم، وفي هذا القسم تم منح شهادة الشرف لرامتین بالف عن الفيلم الوثائقي “قرش الحوت”.

كما حصل الفيلم الوثائقي “القلب الشجاع” على العنقاء البلورية، والفيلم من إخراج علي فراهانی صدر وإنتاج سعيد إلهي.

وفي قسم الإعلان التشويقي، فاز أميد ميرزايي بهذا القسم بجائزة العنقاء البلورية عن فيلم “خيال”.

كما حصل محمد بدرلو على جائزة العنقاء البلورية عن أفضل صورة عن مجموعة صور ” سه کام حبس”.

وفي قسم الملصقات، حصل محمد تقی بور على جائزة العنقاء البلورية عن فيلم “الأحفور”.

*أداء مقطوعة موسيقية باللغة الإنجليزية تتعلق بحرب غزة

وفي إطار حفل افتتاح المهرجان، عُرضت أمام الجمهور مسرحية عن موضوع غزة، كما أدى الفنان الشاب إحسان ياسين مقطوعة موسيقية،

وكان أداء مقطوعة موسيقية باللغة الإنجليزية تتعلق بحرب غزة أحد أجزاء هذا الحفل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى