ورد الان

خلال لقائه بري… عبد اللهيان يتحدّث عن “الحل الفوري”!

أكّد وزير خارجية إيران حسين أمير عبداللهيان، اليوم السبت، “دعم إيران للعملية السياسية واستقرار وأمن لبنان”، وذلك خلال لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري، وفق ما نقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية.

واعتبر عبداللهيان “دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية للمقاومة وللشعب الفلسطيني أحد المبادئ الثابتة لإيران”.

وأردف “جميع الجهات الفاعلة الإقليمية والدولية تعترف بأنه على الرغم من كل عمليات القتل التي ارتكبها الكيان الإسرائيلي، فإن الحرب على غزة فشلت، بينما دعمت أميركا الكيان الإسرائيلي بكل ثقلها وقوتها، وللأسف لا تُشاهد حتى الآن أي بوادر على رغبة أميركا في إنهاء الحرب، وهذا يتعارض مع مزاعمهم بأنهم لا يبحثون عن اتساع الحرب في المنطقة”.

وشدد على أنّ “أميركا وبريطانيا ارتكبتا خطأً استراتيجيًا بالهجوم على اليمن”.

وتابع، “أميركا وبريطانيا بانتهاكهما سيادة اليمن ووحدة أراضيه يؤججان تصعيد الأزمة في المنطقة والبحر الأحمر”.

ولفت إلى أنّ “الحرب ليست حلًا ولن تأتي بأي نتائج لمثيري الحرب”.

وذكر أنّ “الحل يكمن في الإنهاء الفوري للحرب على غزة وإعطاء الفلسطينيين الفرصة للاتفاق و اتخاذ قرار بشأن كيفية إدارة غزة والضفة الغربية بعد الحرب”.

بدوره، ووفق وكالة “تسنيم”، شكر رئيس مجلس النواب دعم “الجمهورية الإسلامية الإيرانية للبنان”.

وأكد “ضرورة انتخاب رئيس للجمهورية وخروج لبنان من الوضع الحالي”، وشرح آخر مستجدات العملية السياسية في لبنان.

واعتبر نبيه بري قضية فلسطين “قضية حق وباطل”، وأثنى على “دور الجمهورية الإسلامية الإيرانية في دعم فلسطين”.

وشدد على “ضرورة مواصلة الجهود للتوصل إلى وقف فوري لإطلاق النار في الحرب ضد الفلسطينيين”.

وأشاد بالمقاومة البطولية للشعب الفلسطيني في غزة، وقال “إننا نؤيد الاتفاق بين الفصائل الفلسطينية لإدارة الأراضي الفلسطينية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى