اخبار للسيدات

مخاطر الإكثار من تناول الأطفال للحلويات في الأعياد

مع أي مناسبة سعيدة نميل للاحتفال بتناول الحلويات والسكريات، ولكن بعد شهر من الصيام وقدوم عيد الفطر فإننا فجأة نعرض أجسامنا لفرط السكر؛ لأن الجسم يستغرق وقتاً للتكيف بعد الصيام من هضم وجبتين يومياً إلى الطعام الذي يتم تناوله في ساعات غير منتظمة؛ لذا يجب العودة إلى نمط الحياة قبل رمضان مع الاهتمام بشكل خاص بتغذية الأطفال.

كما تجد بعض الأمهات أنه من السهل مكافأة الأطفال بالحلويات على سلوكهم الجيد؛ ومع ذلك وفقاً لموقع بولد سكاي، فإن ذلك قد يعرضهم لخطر العديد من العواقب الصحية، وقد يؤثر السكر على الأطفال بشكل مختلف عن البالغين ويتطلب منا الانتباه إلى مقدار ما يتناولونه يومياً من حلويات. إليك وفقاً لموقع MomJunction مخاطر الإكثار من تناول الأطفال للحلويات في الأعياد .

كمية السكر المناسبة للأطفال :

يجب ألا يستهلك الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين السكر مطلقاً
وفقاً لتوصيات جمعية القلب الأمريكية (AHA)، يجب ألا يتناول الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين السكر مطلقاً، وينصح الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و18 عاماً بتناول 25 جراماً (6 ملاعق صغيرة) أو أقل من السكر يومياً. أثبتت دراسة أن أكثر من 81٪ من الأطفال يستهلكون سكراً أكثر من الاستهلاك اليومي الموصى به. وغالباً ما يرتبط تناول السكر الزائد في سن مبكرة بارتفاع مؤشر كتلة الجسم (BMI) في مرحلة لاحقة من الحياة.

مخاطر الإكثار من تناول الحلويات للأطفال :
1. زيادة الوزن
تفتقر الأطعمة السكرية إلى العناصر الغذائية الهامة إلا أنها قد تؤدي إلى زيادة الوزن أيضاً؛ مما يؤدي غالباً إلى إصابة الطفل بالسمنة وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والكبد الدهني وآلام المفاصل وغير ذلك.

على الجانب الآخر يعد الأطفال الذين يعتمدون على تناول الوجبات السريعة والمعالجة للحد من جوعهم كذلك المشروبات السكرية كالكولا والعصائر والمشروبات المحلاة أكثر عرضة إلى زيادة الوزن.
أفضل طرق علاج السمنة عند الأطفال

2. ضعف جهاز المناعة

يؤدي النظام الغذائي الغني بالسكر يات إلى ضعف جهاز المناعة
يمكن أن يؤدي النظام الغذائي الغني بالسكر أو الكربوهيدرات المكررة إلى ضعف جهاز المناعة. ويقلل من قدرة جسمك على درء الأمراض، ويجعلك أكثر عرضة للإصابة بها.
على الجانب الآخر قد يضعف تناول الحلويات بكثرة شهية الأطفال، وإبعادهم عن تناول الأطعمة الصحية ذات العناصر الغذائية الهامة مثل البروتين والفيتامينات والمعادن، ويجب في المقابل الحرص على تقديم الأطعمة الصحية للطفل التي تحتوي على سكريات طبيعية مثل الفواكه.

3. زيادة خطر الإصابة بمرض السكري
يمكن أن يؤدي الإفراط في تقديم الأطعمة السكرية للطفل في ارتفاع مستويات الإنسولين وجهل الطفل أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري من النوع 2. والذي يؤذي الطفل ويتسبب في إصابته بالعديد من المضاعفات. في حين أن مرض السكري أكثر شيوعاً عند البالغين، إلا أن الدراسات تظهر أنه في ازدياد بين الأطفال، وخاصة للأطفال الذين يعانون من السمنة.
حقائق وأرقام عن سكري الأطفال في العام 2022

4. صحة الأبصار

يمكن أن تؤدي زيادة مستويات السكر في الدم إلى تورم العينين
يمكن أن تؤدي زيادة مستويات السكر في الدم إلى تورم العينين؛ مما يؤثر على صحة البصر لدى الطفل وتشوش الرؤية وضعف البصر تدريجياً.

قد يتسبب إكثار الطفل من تناول وجبات غنية بالسكر والأطعمة المصنعة، في معاناته من التقلبات المزاجية المستمرة، كما يزيد من خطر إصابته بالاكتئاب.

5. زيادة مشاكل الجهاز الهضمي
يمكن أن يؤدي تناول الكثير من السكر إلى تقليل البكتيريا النافعة في الأمعاء، وحدوث مشاكل في الجهاز الهضمي لدى الطفل والإصابة بالغازات وحموضة المعدة وعسر الهضم، كما يقلل أيضاً من امتصاص العناصر الغذائية المهمة من الطعام.

6. زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب

تم ربط ارتفاع استهلاك السكر بزيادة فرص إصابة الطفل بالالتهابات
تم ربط ارتفاع استهلاك السكر بزيادة فرص إصابة الطفل بالالتهابات وارتفاع مستويات الدهون الثلاثية وضغط الدم وزيادة مخاطر تعرض الطفل لأمراض القلب، وترسب الدهون على الشرايين وإصابتها بالتصلب.

7. تسوس الأسنان
يسبب الإفراط في تناول السكر في زيادة فرص إصابة الطفل بتسوس الأسنان، فعندما يتلامس السكر مع البكتيريا في فم الطفل، فإنه ينتج حمضاً يهاجم الأسنان لمدة 20 دقيقة على الأقل. مع مرور الوقت، فقد يتسبب في إصابة الطفل بتسوس الأسنان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى